لوكاشينكو عودة المهاجرين جاءت بفضل اقناعنا الاف من اللاجئين

الحدث الروسي/موسكو

كشف الرئيس البيلاروسي، ألكسندر لوكاشينكو، عن نجاح سلطات بلاده في إقناع آلاف من اللاجئين من دول الشرق الأوسط وأفريقيا بالعودة إلى أوطانهم.وقال لوكاشينكو خلال مقابلة مع هيئة الإذاعة والتلفزيون “تي آر تي” التركية: “نحن نفي بالوعود، وبدورنا أقنعنا آلاف عدة من اللاجئين بالعودة إلى أوطانهم”.

وأضاف: “الاتحاد الأوروبي، الذي كان ينبغي أن يستقبل ألفي شخص على الأقل من تلك العائلات التي لديها أطفال موجودة الآن في هذا المخيم المرتجل، لم يتحرك بمقدار سنتيمتر واحد” اتهم الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو قادة الاتحاد الأوروبي بعدم الرغبة في التفاوض مع بلاده لحل أزمة المهاجرين.

وقال لوكاشينكو ردا على سؤال عن كيف تتقدم مفاوضات مينسك مع الاتحاد الأوروبي حول هذه الأزمة: “لا يوجد أي تقدم، فهم حتى إن كانوا يهتمون بهذا الموضوع لا يريدون عمل شيء في هذا المجال. بل ولا يوجد سببا كي يعملوا شيئا ما، فكل ما يريدونه هو إيجاد مبرر للضغط على بيلاروس. لذا لا يشاركون في هذه المفاوضات، وإن كان هناك مسؤولون تم تكليفهم بخوض المفاوضات معنا.. إلا أنهم مشغولون جدا فيما يبدو. ذلك أن الاتحاد الأوروبي يواجه حاليا مشكلات عديدة، ونعتقد أن لا وقت لديهم للانشغال بهذه القضية”.

وحذر الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو، الاتحاد الأوروبي من أنه في مرحلة معينة سيلجأ إلى وقف إيرادات الغاز إلى أوروبا.

وقال الرئيس البيلاروسي،: “إذا كانت العقوبات التي فرضوها أو سيفرضوهاـ ستجعلنا في حالة طوارئ، ولم يكن لدينا مخرج للرد بإجراءات أخرى على عقوباتهم، فسنستخدم هذا الإجراء الصارم أيضا”.وليست هذه المرة الأولى التي يلوح فيها الرئيس البيلاروسي بورقة الغاز، في وجه الاتحاد الأوروبين على خلفية العقوبات المفروضة ضد بلاده وكذلك على خلفية أزمة المهاجرين على الحدود بين بيلاروس والاتحاد الأوروبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اختر لغتك
%d مدونون معجبون بهذه: